للراغبين بالسفر إلى تركيا.. معلومات “ذهبية” عن التأشيرة قبل حزم الأمتعة!

Ads Here

إضغط على الصورة لمتابعة آخر أخبار سعر الصرف والأخبار الإقتصادية في لبنان والعالم مباشرةً

مع انطلاق حملات التطعيم المضاد لفيروس كورونا حول العالم، أصبح بإمكاننا القول إنّ الحياة بدأت تعود إلى طبيعتها. وهذا يعني أنّه بات بإمكان عشاق السياحة والسفر استئناف هوايتهم. قد يتردد كثيرون في ما يتعلّق باختيار وجهتهم السياحية، وتُعد تركيا- بحسب ما تشير الآراء والتعليقات على مواقع مختلفة تُعنى بالسفر- وجهة مثالية، بالنسبة إلى الذين يريدون القيام برحلة سياحية للمرة الأولى وزيارة وجهة غنية بالمعالم الثقافية الجميلة.

وهذا يعود إلى مجموعة من الأسباب، إذ تُعتبر تركيا وجهة غنية بالمشاهد الطبيعية المتنوعة، والثقافة الجميلة، والأنشطة الجريئة، والطعام اللذيذ والتاريخ القديم المدهش. وفي تركيا، ستمتّع نظرك بالأبنية التاريخية مثل المساجد في اسطنبول، والآثار القديمة العملاقة في أفسس إلى جانب المشاهد الطبيعية في كبادوكيا.

ولا تقلق بشأن التخطيط للرحلة، فالمسألة ليست صعبة. فعلى الرغم من أنّه يُسمح لمواطني عدة بلدان بالدخول من دون تأشيرة، يحتاج مواطنو أغلبية البلدان إلى تأشيرة سياحية للدخول إلى تركيا.

أمور عليك معرفتها قبل زيارة تركيا

من أجل القيام برحلة ناجحة، تحتاج إلى اتباع بضعة خطوات:

الحصول على تأشيرة

تطالب الجمارك التركية مواطني 40 دولة تقريباً، بمن فيهم البريطانيون، بالحصول على تأشيرة قبل الدخول إلى تركيا. ويمكنك الحصول على تأشيرتك الإلكترونية عبر الإنترنت، وذلك عبر زيارة موقع التأشيرة الإلكترونية الرسمي التابع للجمهورية التركية. وقبل التقدم بطلب للحصول على تأشيرة، تأكّد من أنّ جواز سفرك صالح لمدة 6 أشهر من تاريخ الدخول إلى تركيا. ولا تقلق بشأن مدة الحصول على التأشيرة الإلكترونية، إذ تستغرق المعاملة أسبوعين عموماً فقط!

إحمل معك أوراقاً نقدية من عملات مختلفة

على الرغم من أنّ الدولار عملة عالمية مقبولة نقداً في عدد كبير من البلدان، يُنصح الراغب في السفر إلى تركيا بأن يحمل معه أوراقاً نقدية من عملات مختلفة لشراء ما يحتاج من الليرة التركية. ويُعتبر الدولار الأميركي واليورو العملتيْن الأسهل للتحويل إلى الليرة التركية. وعلى الرغم من أنّ أجهزة الصراف الآلية موجودة في تركيا، لا يُنصح بالاعتماد على بطاقة الصراف الآلي الخاصة بك باعتبارها مصدرك الوحيد للنقود الورقية. وبحسب ما تشير المعلومات المتوافرة عن هذه المسألة، فيمكن للمسافر إلى تركيا أن يزوها حاملاً بطاقة ائتمان ومدين والقليل من الأوراق النقدية. وإذا كنت تفكر بالدفع عبر الشيك، لا بدّ من أن تعدل عن الفكرة، إذ لا تقبل أغلبية المتاجر الشيكات من المسافرين.

تعلّم بضعة كلمات وجمل تركية

يجمع زوّار تركيا أنّ الشعب التركي ودود ومضياف. ولأنّ الكلام واللغة أهم طريقة للتواصل، يُنصح الراغب في السفر إلى تركيا بتعلّم كلمات قليلة، فمن شأنها أن تساعده على التواصل بشكل أفضل مع الآخرين. ولا تقلق، فاللغة التركية ليست صعبة، ومتى ما بدأت بتعلّم اللغة ستندهش فكثيرة جداً هي الكلمات التركية العربية الأصل! المسألة أيضاً سهلة بالنسبة إلى الناطقين باللغة الإنكليزية أو الفرنسية، إذ تضم الأبجدية التركية أحرفاً لاتينية!

ابتعد عن السياسة.. واحذر “الوقوع في الفخ”!

تُعتبر السياسة موضوعاً شائكاً في عدد كبير من البلدان، وبينها تركيا. قد يحاول الأتراك معرفة رأيك في عدد من التطورات الراهنة سواء أكان في بلدك أم في بلدهم، وإذا كنت ترغب في تفادي الوقوع بمواقع محرجة، عليك الابتعاد عن انتقاد تركيا بشكل مباشر، وهذا يشمل التحدّث بمواضيع مثل الدين والسياسيين والأحزاب السياسية.

لكل مقام مقال

تُعتبر طريقة اللبس مسألة بالغة الأهمية في تركيا وذلك بسبب موقعها الكائن بين غرب آسيا والشرق الأوسط وأوروبا. وفي حين يمكنك ارتداء ملابس قصيرة في عدد كبير من المدن، لا بد من أن تبدّل ملابسك لتصبح محافظة أكثر إذا كنت تنوي زيارة البلدات والقرى الصغيرة.

لا تنسَ خلع الحذاء!

كثيراً ما نشاهد الزوار يخلعون أحذيتهم قبل الدخول إلى المنازل عندما نتابع المسلسلات التركية. هذه العادة أي خلع الحذاء قبل الدخول إلى المنازل موجودة في الثقافة التركية وهي تنم عن أدب الزائر ليس أكثر!

من المؤكد أنّ هذه المعلومات أعطتك فكرة واضحة عما ينتظرك في تركيا، لذا لا تتردد ولتكن تركيا وجهتك في العام 2021!

المصدر: لبنان 24

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*