الخميس, مايو 30, 2024
الرئيسيةأخبار لبنانية إقتصاديةالصين تستهدف تعزيز التعاون مع دول الخليج في مجال الطاقة

انضم الى قناتنا على الواتساب للأخبار والوظائف على مدار الساعة 24/24

spot_img

الصين تستهدف تعزيز التعاون مع دول الخليج في مجال الطاقة

انضم الى قناتنا على التلغرام

spot_img

الصين تستهدف تعزيز التعاون مع دول الخليج في مجال الطاقة

انضم الى مجموعتنا على الفيس بوك

spot_img
- Advertisement -

الصين تستهدف تعزيز التعاون مع دول الخليج في مجال الطاقة

قال وزير التجارة الصيني وانغ ون تاو، إن الصين تسعى إلى تعزيز التعاون في مجال النفط والغاز مع دول الخليج.

وأضاف:”نتطلع إلى آفاق التعاون مع دول الخليج في الصناعات المرتبطة بالمركبات الصديقة للبيئة مثل البطاريات الكهربائية ووحدات الشحن الذكية”.

تعزيز التعاون مع الخليج

ذكرت وزارة التجارة في بيان إن وانغ دعا خلال اجتماع مع مسؤولين من مجلس التعاون الخليجي في مدينة قوانغتشو بجنوب الصين إلى مزيد من التعاون الصناعي لتعزيز سلاسة واستقرار سلاسل الصناعة والتوريد.

تحاول الحكومة الصينية استعادة التوازن الاقتصادي، مع التغلب على الأزمات الاقتصادية التي ظهرت بعد كوفيد-19، بما في ذلك ارتفاع معدلات البطالة بين الشباب، وانخفاض الثقة بالقطاع الخاص، وتباطؤ النمو العالمي، والتوترات الصينية الأميركية بشأن التجارة والتكنولوجيا والجغرافيا السياسية.

اقتصاد الصين

تضع الصين خطة للانتعاش الاقتصادي المستدام، مع التركيز على توسيع الطلب المحلي، ودرء المخاطر المالية.

قال محافظ بنك الشعب الصيني بان قونغ شنغ في تقرير نشر يوم السبت، إن البنك المركزي سيجعل سياسته أكثر “دقة وقوة”، بينما يوجه المؤسسات المالية لخفض أسعار الإقراض الحقيقية وخفض تكاليف التمويل للشركات والأفراد.

ويعتبر هذا التقرير مهمًا لأنه المرة الأولى التي يعلق فيها المحافظ على السياسة المالية للبلاد بعد نشر البيانات الاقتصادية للربع الثالث، ما يحدد أولويات السلطات على المدى القريب وتم تسليمه إلى البرلمان.

وأوضح أنه سيبذل الجهود لتنشيط أسواق رأس المال وتعزيز ثقة المستثمرين، كما تعهد “بتنفيذ تعديلات السياسة الكلية استجابة للتغيرات في الوضع الاقتصادي، وتعزيز الرقابة المالية بشكل فعال، والتركيز على توسيع الطلب المحلي، وتعزيز الثقة ومنع المخاطر، وتعزيز الانتعاش المستدام في الاقتصاد”.

نما الاقتصاد الصيني بمعدل أسرع من المتوقع في الربع الثالث، بنسبة 4.9% على أساس سنوي في حين ارتفع الاستهلاك والنشاط الصناعي في أيلول أيضًا مما يشير إلى أن الموجة الأخيرة من التدابير السياسية تساعد في تعزيز التعافي المبدئي للاقتصاد.

مع ذلك يرى بعض المحللون أن التباطؤ المتزايد في قطاع العقارات، الذي يمثل نحو ربع الناتج الاقتصادي، يشكل تحديًا كبيرًا لواضعي السياسات في سعيهم للحفاظ على النمو على المسار الصحيح.

فوربس

اضغط على الصورة لتحميل تطبيقنا للأخبار والوظائف على مدار الساعة 24/24

spot_img
مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

Translate »